الجمعة، 10 مارس 2017

دراسة جدوى مشروع مدرسة خاصة

هده التدوينة هي دراسة مبدئية لدراسة جدوى مشروع مدرسة خاصة

تبرز أهمية التعليم بوصفه من أبرز جوانب البنية التحتية الاجتماعية التي يجب تطويرها لمواكبة أرقى المعايير العالمية لهدا جاءت هده الدراسة الجاهزة  لمساعدة المستثمرين على الاستثمار في هدا الموضوع



مدخل
تفيد الإحصاءات بأنه على الرغم من مجانية التعليم للطلبة في المدارس والجامعات الحكومية ، إلا أن حوالي نصف الطلبة يختارون الدراسة في مؤسسات تعليمية خاصة،
وإن أضفنا إلى ذلك التزايد غير المسبوق في تعداد السكان، تبرز الحاجة الهائلة حاليا لتوفير خدمات تعليمية عالية الجودة في مراحل الطفولة المبكرة والتعليم الأساسي والثانوي علاوة على التعليم العالي.
ويلتحق أكثر من % 85من طلبة المدارس بمدارس خاصة، وتعتمد هذة المدارس على أولياء الأمور أو الجهات التي يعملون بها في تمويل تعليم أبنائهم. وتبرز التقييمات الدولية حقيقة مفادها بأن جودة المدارس الخاصة هي أعلى من مثيلاتها في المدارس الحكومية. ويلتحق أكثر من 200,000  طالب وطالبة في  148مدرسة خاصة مثلا في دبي، وقد زادت أعداد الطلبة بمعدل % ً 7سنويا على مدى الأعوام الخمسة الماضية.
ومن الضروري لتحقيق ذلك ، تطوير قطاع قوي للتعليم المدرسي الخاص يتميز بجودته العالية. وتحتفظ السلطة التعليمية بشراكات قوية مع المدارس الخاصة التي تستثمر في البنية التحتية والمرافق والكوادر التدريسية والإدارية لتوفر لطلبتها أفضل خدمات تعليمية ممكنة.
وتلتزم معظم الهيئات الوزارية التعليمية بإنشاء مؤسسات تعليمية عالية الجودة، تلبي احتياجات التعداد السكاني المتنامي. ونهدف من خلال دراسة الجدوى هده  إلى مساعدة المستثمرين في القطاع الخاص على فتح مدارس خاصة جديدة . وانطلاقا من موقعنا كمدونة تتناول أفكار عن دراسة المشاريع ، نحمل غاية مشتركة مع المستثمرين في هذا القطاع ومع المجتمع المدرسي، تتلخص في إنشاء مدارس توفر لطلبتها فرص الحصول على تعليم بمستوى جيد.
مقدمة
يعتبر مجال التعليم الخاص من المجالات الرائدة حيث أنها مربحة وهادفة في الوقت ذاته و يرجع الاندفاع الهائل الى التعليم الخاص بسبب سوء التعليم الحكومي وزيادة الاهتمام في التعليم الخاص وهذا كله جعل نجاح هذا المشروع مسألة إدارة ووقت فالإدارة هي من سوف يدير دفة المدرسة في الاتجاه السليم والوقت هو ما سيثبت من خلاله السمعة الحسنة والمجهود الطيب للمدرسة من خلال إنشاء جيل مربي على أصوله الدينية وحفاظا على قيمه الإسلامية السمحة هذا ما سيتيح لها مكان بين زميلاتها من المدارس الخاصة الإسلامية.

مدى الحاجة إلي إقامة المدرسة
 تتزايد الحاجة إلي هذا المشروع نتيجة للتوسع السكاني وزيادة عدد الوافدين وقلة الاهتمام بالمدارس الحكومية إضافة الى كون هذا المشروع الهادف والناجح من أنبل المشاريع الخدمية لتقديمه خدمة التعليم والتربية لفلذات أكبادنا يمشون على الأرض و هم أمل كل أب للرقي بهم نحو المستقبل.

الخطة المالية
تُقدر الخطة المالية تكاليف المصادر اللازمة لتحقيق جوهر الخطة الأكاديمية. ويجب أن تحوي هذه الخطة بيانا للسياسات والإجراءات المالية والميزانية المبدئية والميزانية التشغيلية لمدة ثلاثة سنوات. ويمكن تطوير الخطة المالية وعرضها بأي شكل ترونه مناسبا

الميزانية المبدئية
في دراسة الجدوى المالية ، يتكون المشروع من مرحلتين دراسيتين فأكثر بحيث يستوعب 1000 طالب فأكثر وتزيد فصوله عن ثلاثين فصلاً ويشتمل على عدد من المختبرات ومكتبة وعدد من القاعات متعددة الأغراض

يخصص رأس المال  لتمويل المباني والمنشآت والتجهيزات والأثاث والحافلات بالمشروع على أن لا يتجاوز ما ُيخصص للتجهيزات والأثاث مـن قيمــة رأس المال  النسب التالية :
·         نسبــة %15 مـن التكلفــة الإجماليــة للمبانـي والمنشـآت لمشاريع المجمعات التعليمية والمدارس والمعاهد ومراكز التدريب .
·         نسبة %20 لمشاريع الكليات الإدارية والإنسانية .
·         نسبة %30 لمشاريع الكليات العلمية التطبيقية .
·         نسبة %40 لمشاريع الكليات الصحية .
يكون الحد الأعلى للميزانية شاملاً المباني والمنشآت والتجهيزات والأثاث والحافلات ما يساوي %50 من التكلفة التقديرية المعتمدة من الوزارة لكامل المشروع وبما لا يتجاوز الحدود الآتيــة :
·         الحد الأعلى لقيمة الميزانية التمويلية لمشروع جامعة مكونة من خمس كليات وأكثر ، مائتا مليون 200.000.000 ريال على أن تكون كل كلية في مبنى مستقل وبمعدل أربعون مليون 40.000.000 ريال للكلية الواحدة إذا أقتصر المشروع على أقل من خمس كليات .
·         الحد الأعلى لقيمة القرض لمشروع مجمع تعليمي (مدارس) مكون من أربع مراحل، خمسة وعشرون مليون 25.000.000 ريال وبمعدل سبعة ملايين 7.000.000 ريال للمرحلة الواحدة إذا إقتصر المشروع على أقل من أربع مراحل، وأربعة ملايين 4.000.000 ريال لمرحلة رياض الأطفال .
·         الحد الأعلى لقيمة القرض لمشروع معهد أو مركز تدريب صحي أو فني ، عشرة ملايين 10.000.000 ريال .
 وبالنسبة للمشروع الذي يشتمل على حافلات لنقل الطلاب، ف ُيخصص مبلغ لا تزيد قيمته عن نسبة  %10 من التكلفة الإجمالية للمباني والمنشآت والتجهيزات والأثاث لتمويل هذا الجانب.

في دراسة الجدوى المالية لإنشاء مدرسة خاصة التالية ، يستوعب المشروع  600 طالب وتزيد فصوله عن ثلاثين فصلاً ويشتمل على عدد من المختبرات ومكتبة وعدد من القاعات متعددة الأغراض

دراسة حول تكاليف وأرباح إنشاء مدرسة خاصة بالمغرب
إذَا ما أردتَ أنْ تبنِي مدرسةً خاصَّة في المغرب تستوعب ستمائة تلميذ على بقعةٍ أرضية منْ ألف وخمسمائة متر، فإنَّك ستكُون في حاجةٍ لأن تستثمر 15.6 مليُون درهم (المبلغ قابل للتغيير حسب موقع البقعة و المدينة)، في ظل ارتفاع أسعار العقار، بيدَ أنَّها تكلفةٌ لا تبدُو جد باهضة، بالنظر إلى ما يجنيه المستثمر الذِي قدْ يصل هامش أرباحهِ في المشروع إلى ثلاثين بالمائة. مسحٌ أجرتهُ صحيفة "لافِي إيكُو" الاقتصاديَّة أوضحَ أن عدد المدارس الخاصة يتزايدُ عامًا بعد الآخر في المملكة، مستفيدًا منْ كثرة الطلب، وتراجع الجودة في المدارس العموميَّة، حتى لدى عائلات ذات دخل محدود، وبحكم الإقبال فقدْ صارتْ أسرٌ كثيرة تنتظرُ دور أبنائها في لوائح الانتظار، ريثما يشغرُ مقعدٌ دراسيٌّ لأبنائها.

وبحسب التقديرات نفسها، فإنَّ مصاريف المدرسة قدْ تصلُ إلى ستة ملايين درهم، لكن المشروع قدْ يدرُّ على صاحبه، 3.2 ملايين درهم بمثابة ربحٍ صاف، علمًا أنها تستفيدُ منْ تخفيضات ضريبيَّة خلال السنوات الخمس الأولى منْ إنشائها، دون احتساب ما تجنيه تلك المدارس من أنشطة أخرى كالرحلات المدرسية والحفلات أوْ درُوس الدعم الموازيَة.

 وزيادة على البناء يستلزمُ تجهيز مدرسة مليون ونصف المليون درهم، سواء تعلق لأمر بالمقاعد أو بالطاولات، والسبورات والأجهزة الرقمية وأجهزة العرض والمكتبات والمعدات، وملعب الرياضة، علمًا أن مدارس كثيرة تفتقرُ إلى العديد منها، والأجهزة اللازمة لطاقم الإدارة كالمكاتب والطابعات والحواسيب.

 إضافة إلى ذلك، يستلزمُ المشروع تشغيل أطر تدريس، وموظفين للإدارة، على أن أساتذة المرحلتين الأولوية والابتدائية يكونُون متفرغِين للخواص بالكامل، في الوقت الذِي تجرِي الاستعانة بأستاذة يعملُون بالساعات بالنسبة إلى تلامذة الإعدادِي والثانوِي، غالبًا ما يكونُون منْ التعليم العمومِي. بيد أن توظيف أساتذة القطاع العمومي سيصيرُ ممنوعًا بعد فترة، إثر صدور قرار عن وزارة التربية الوطنية، التي منحتْ لأصحاب المدارس الخاصة عامين ريثما يقومُوا بتسوية أوضاعهم، ويبحثُوا عمن يعوضُ أساتذة الدولة. وبحسب المعطيات نفسها، فإنَّ أقساط تدريس الأبناء في المدارس الخاصة ترتفع في المملكة بـ20 في المائة كل سنة في بعض المدارس، بحكم عدم خضوع الأقساط المدفوعة لأي قاعدة خاصة تؤطرها، في الوقت الذي تفضلُ بعض المدارس عدم الرفع من الثمن حرصًا على الزبناء. وتسوغ مدارس كثيرة رفع أقساط التمدرس بها إلى تجديد السيارات أوْ إعادة تأهيل بنيتها، علمًا أن السعر يربُو في المتوسط على ألف درهم بالنسبة إلى الأولي، و1300 درهم في المرحلة الابتدائية، وَ1500 درهم للإعدادي، وَ1800 درهم للثانوِي التأهيلي. وفي الوقت الذي تستفيدُ المدارس الخاصة عن تخفيض على الضريبة المفروضة على الشركات، يصل إلى 17.5 في المائة، فإنَّ هامش الربح قدْ يصلُ في بعض الحالات إلى 32 في المائة، علمًا أنه هامشٌ يكبرُ هو الآخر عامًا بعدَ عامٍ.




4 التعليقات

طاب يومك سيدي سيدتي

تقديم طلب للحصول علي كل نوع من القروض هنا بمعدل 2 ٪

نحن نقدم القروض يوم الدفع ، والقروض الشخصية علي المدى القصير والقروض الشخصية علي المدى الطويل.
البريد الكتروني: ajilfinancialsloans@gmail.com
رقم الهاتف: + 918792793265

ملعومات مفيدة و قيمة حول مشروع مدرسة خاصة، نظرة عامة و شاملة في تقريركم هذا، في إنتظار المزيد تقبلو تحياتي و نتمنى لكم المزيد من العطاء و التوفيق في مشاركة المعلومة

لم تكن مفيدة كله تعبير انشائي
الارقام والتفاصيل غير موجودة


الابتساماتالابتسامات