الأربعاء، 25 يناير 2017

الصعوبات التي واجهتني في المشروع

التسميات

معوقات المشروعات الصغيرة

في ما يلي سنذكر أهم التحديات التي تواجه المشاريع الصغيرة و التي تجعل كثيرين يعدلون عن إنشاء مشاريعهم الصغيرة الخاصة.

معوقات المشاريع الصغيرة كثيرة لكن في هذا التقرير سأعطيك ملخص تجربتي و الصعوبات التي واجهتني في المشروع

معوقات,المشاريع,الصغيرة

أنا متأكد أنك قد دخلت في حوار مع أصدقائك حول صعوبات بدء مشروع جديد و ربما سمعت جملة : "إن كنت أملك رأس مال كاف لبدأت مشروع س أو ص". للأسف ما لا تناقشه أنت و أصدقاؤك هو السبب الحقيقي وراء تلك الرغبة، ربما خجلا أو جهلا. عدم وجود رأس مال هو مجرد سبب واحد لعدم القدرة على البدء لكّنه ليس السبب الرئيسي.

هل تبحث عن مشاريع ناجحة؟ إليك أفضل 25 مشروع ناجح

ربما تفكر في بدء مشروع جديد، أو بدء مشروع ثان إلى جانب مشروعك الحالي أو ببساطة بدء عمل جزئي خاص لأنك تعمل حاليا و لا تريد ترك عملك. هناك أشياء يجب أن تعرفها قبل التفكير ببدء مشروعك الخاص. في الحقيقة أكاد أجزم أنك ستفشل إن بدأت دون أن تعرف هذه الأمور. و هذا ما سأعرفك عليه بعد قليل.

مرة وجدت نفسي و قد دخلت في نقاش مع مندوب مبيعات في الثامنة والعشرين من عمره. كان حسن المنظر ، مرتبا، أنيقا يلبس بدلة و ربطة عنق. كنا نتجاذب أطراف الحديث و الضحكات هنا و هناك ، ثم سألته إن كان له تجارة أو مشروعا خاصا. فجأة اختفت الإبتسامة من وجهه و نظر إلى السماء ثم تنهد بعمق و قال "للأسف، لا. أتمنى لو كنت أستطيع لكنني على رأس عائلة علي أن ألبي احتياجاتها". شعرت بصدمة من إجابته لأنني ظننت أنه كان يملك كل المقومات. لكنه كان مقّيد ًا بسبب عائلته أو على الأقل هذا ما كان يظنه.

كان المثال أعلاه مجرد سبب آخر، لماذا؟ ليبدأ الجميع بمشاريعهم الخاصة.

أخبرني صديق ذات مرة أنه كان يرغب بشدة أن يبدأ تجارة لكنه لا يستطيع أن يجد معّلما ناجحا يأخذ بيده خطوة خطوة و يعلمه كل شيء و أنه لا يريد أن يجازف في البدء بلا خبرة.

قبل أن أبدأ بمشاركة الأشياء الضرورية لبدء مشروع دعني أسألك سؤالا. عندما ترى رجل أعمال ناجح ما الذي تظنه قد فعله ليصل هدفه؟ هل لأنه كان يملك رأس مال يبدأ به؟ ربما، لكن لا. هل لأنه كان يملك العلاقات العامة التي أوصلته إلى ما هو فيه؟ مرة أخرى، لا.

قد يهمك أن تقرأ: شراء مشروع ناجح براس مال قليل

 كانت تراودني نفس الأفكار في السابق قبل أن أبدأ بدراسة الرجال و الّنساء الّناجحين في أعمالهم مثل ريتشارد برانسون و روبرت كيوساكي و دونالد ترمب و مايك ديلرد و مارك ويزر و ايبن باغان ووارن بفيت و بيل غيتس و تايجر وودز و دونا كاران و اوبرا...الخ، رغم أنهم من مجالات مختلفة فقد لاحظت نمطا موحدا يتكرر في كل منهم. هذا الّنمط هو ما سأقوم بمناقشته معك.

أريدك أن تنتبه جيدا لما سأناقشه معك الان لأنه يبني الأساس الذي تحتاجه لتنجح في أعمالك. قم بقراءة هذا الجزء من المقال مرة تلو مرة تلو مرة حتى يصبح جزء ًا منك. أنشره على مرآه غرفة نومك لتتذكره كل يوم، أنشره بجانب سريرك.. افعل شيئ ًا!

للأسف، يظن الكثيرون أن سر الوصول إلى النجاح هو توفر معرفة معّينة أو استخدام بعض الطرق الإستراتيجية.قد يكون هذا صحيحًا لكن ليس هذا كله سوى قمة جبل الجليد. لقد قام الجميع بأعمال معينة خفية قبل أن يصبح الّناجح ناجحَا.

لا تنسى أن تقرأ: كيف تكون مديرا ناجحا في العمل؟

ربما فكرة مشروع خاص بك تبدو خارجة عن المعقول، و هذا أمر طبيعي. لقد كنت في مكانك سابقا بل مررت في أوقات حين كنت أظن أنني أصغر من أن أفعل شيئا. حتى بدأت بشراء الكتب حول الموضوع، و أخذت دروساً و تكلمت مع من هم في قمة أعمالهم و أجريت معهم المقابلات. على كل حال، ما اشترك فيه جميع هؤلاء الرجال و النساء الّناجحين هو :
  • الحالة العقلية و النفسية.
  • التعلم.
  • التدريب.
  • القيام بالمجازفات المحسوبة.
  • قانون الجذب : اجعل الأعمال تسعى إليك بدلا من أن تسعى إليها
  • الصبر
  • الإحتراف

1 التعليقات so far

فعلا صعوبات المشاريع موجودة لكن يجب التغلب عليها


الابتساماتالابتسامات